الأحد، 5 أبريل، 2009

الريس عمر .... بيستهبل


فيلم حاولت أفهم عايز يقول ايه بس محاولاتى بأت بالفشل للأسف الشديد، يمكن يكون عايز يعرض الصراع بين الخير والشر متمثل فى الأنسان والشيطان، فكره مستهلكه حاول المخرج خالد يوسف أنه يخرج منها بأختيار القمار بطل للفيلم، وهو ده بقى اللى أنا مش قادره أفهمه.
خالد يوسف مقدم عالم القمار فى الفيلم بشكل مبهر وجذاب جدااااااا، لدرجة أن البطل طوال أحداث الفيلم تقريبا بيكون هدفه الأول والأخير فى الحياة هو تعلم القمار على أعتبار أنه موهبه يقدر يستخدمها فى أنه يكسب ويخسر الناس فى حدود مصلحته الشخصيه، من غير ما يقولنا هو ايه اللى وصل الشخصيه لكده اصلا، على أعتبار أنه طول الفيلم بيحلم أنه يرجع بيت أهله ويتخلص من العالم الشيطانى اللى واضح أنه مجبر أنه يعيش فيه بس ليه بقى؟ ده اللى مش بنقدر نعرفه طول الفيلم ( فين تاريخ الشخصيه؟ ) .
وبنشوف فى الفيلم أزاى بيقدر يستخدم الموهبه دى فى أنه يكسب "حبيبه" سميه الخشاب الفلوس اللى تقدر تعالج بيها زوجها المريض بمرض خطير، وده بعد تعاطفه مع ظروفها الماديه الصعبه وفى الأخر بيكتشف أنها بتضحك عليه لمصلحه الريس عمر.
يا سلالالالالالالام والله أنا كان ممكن أصدق بس فى حاله واحده لو سميه الخشاب أتنازلت عن بعض من شياكتها وكونها مصصمة أزياء وده طبعا لأن الدور كان بيتطلب منها كده، وملبستش كميه الفساتين اللى الواحد منها ميقلش عن عشرات الألاف ( هو المخرج كان فين وقتها؟ ).
هانى سلامه قدم مشهد من أروع ما يكون لما أهانه أحد الزبائن، وبشكل عام أدائه كان رائع وهادى فى نفس الوقت ( السهل الممتنع ).
خالد يوسف بيحاول يبقى متجدد على طول ولو أن أفكاره بتتحدى الواقع والمجتمع اللى أختلف كتير عن الستينات.
غاده عبد الرازق مكانش ليها دور ولا تأثير.
خالد صالح أداء متكرر.
ملحوظه : - لسه مش عارفه هو الفيلم عايز يقول أيه؟
-على فكره أنا بحب كل أفلام خالد يوسف (ويجا – جواز بقرار جمهورى – أنت عمرى - العاصفه).

هناك تعليقان (2):