الجمعة، 26 مارس، 2010

قصور الثقافة تحتفل بالمرأة المصرية وتكرم 10 من رموزها ... اليوم السابع

احتفالاً بيوم المرأة العالمى، ويوم المرأة المصرية، وعيد الأم قامت الهيئة العامة لقصور الثقافة برئاسة د.أحمد مجاهد بتنظيم احتفالية أمس الخميس كرمت من خلالها نماذج ريادية من السيدات اللاتى ساهمن فى تطوير وتنمية المجتمع إلى جانب تكريم عدد من الأمهات المثاليات من العاملات فى الهيئة.

فقد حصل عشر شخصيات نسائية على درع الهيئة وشهادة تكريم وهم:
الإعلامية د. درية شرف الدين، الفنانة رجاء الجداوى، العالمة رشيقة أحمد الريدى، الباحثة فى الفلكور التشكيلى سوسن عامر، الفنانة ماجدة صالح أول راقصة بالية مصرية، الكاتبة نعمات أحمد فؤاد، الكاتبة ماجدة الجندى، أستاذة الأدب الشعبى نبيلة إبراهيم، الإذاعية هدى العجيمى، د.هند حنفى رئيس جامعة الإسكندرية وأول رئيسة لجامعة حكومية.

وقد عبرت الفنانة رجاء الجداوى عن سعادتها بهذا التكريم قائلة:

سعدت كثيراً لهذا التكريم لأن له طعم خاص بالنسبة لى، فعندما يأتى التكريم من هيئة قصور الثقافة فهذا شئ مشرف جداً، بالإضافة إلى وجودى بجانب العديد من السيدات اللاتى أضفن وكانت لهم فعالية كبيرة فى المجتمع والذى يعنى لى الكثير.

وهذا التكريم يؤكد لى على أن مجهود السنين التى أعطيت من خلالها الفن لم يذهب سُدى، فمشوارى الفنى كان طويلا مليئا بالمصاعب إلى جانب النجاحات سواء من خلال عملى فى بدايتى كعارضة أزياء أو أعمالى السينمائية أو عملى فى فقرة أسألوا رجاء والتى أقدمها من خلال برنامج القاهرة اليوم.

كما أكدت الإذاعية القديرة هدى العجيمى على سعادتها الكبيرة بالتكريم قائلة:

من من الإعلامين لا يتمنى أن تكرمه وزارة الثقافة، إلى جانب سعادتى بشعور الناس خارج مبنى الإذاعة بالرسالة التى عشت من أجلها طوال حياتى فى عدة برامج مثل مع الأدباء الشبان، وإلى ربات البيوت، ومشوار حياتى، والميكرفون مع، وسور الأزبكية، فكل هذة البرامج كانت برامج ثقافية وأعتقد أنها وصلت بشكل جيد إلى المستمعين، والحقيقة أنا لا أعرف من الذى فكر فى تكريمى اليوم لكن أستطيع أن ألمس شعور الآخرين بى وبوجودى.

وقد استهل د.أحمد مجاهد كلمته التى ألقاها فى بداية الاحتفالية ببعض من كلمات الوزير الفنان فاروق حسنى، والتى وضعت فى مقدمة الكتيب الذى أصدرته الهيئة العامة لقصور الثقافة والذى احتوى على كلمات موجزة عن المكرمات حيث قال:
كانت للمرأة المصرية عبر التاريخ دورها المؤثر فى تنمية الوطن ولها خطوات بارزة فى كل المجالات سواء الاقتصادية أو العلمية أو الاجتماعية وتعمل جاهدة على تطوير هذا الدور.

ويأتى احتفال الهيئة العامة لقصور الثقافة لتكريم رموز نسائية بارزة فى كل المجالات تعبيرا عن اهتمام الدولة بمكانة المرأة باعتبارها شريكا أساسيا فى نهضة الوطن واعتزازا بما تقدمه عبر الأجيال.

وأضاف د. أحمد مجاهد قائلا:
يحتفل العالم كله بيوم المرأة العالمى فى الثامن من مارس من كل عام إيمانا من كل الشعوب بحق المرأة فى المساواة والعدل باعتبارها حقوقا أساسية لكل البشر وأصبح مقياس التقدم للمجتمعات هو مدى إيمان هذه المجتمعات بحق المرأة فى المشاركة فى كل مجالات الحياة، وقد تم اختيار هذا اليوم منذ مائة عام حين عُقد أول مؤتمر للمرأة فى كوبنهاجن عام 1910 تخليدا لنساء نيويورك لتخطيهن ظروف العمل، وفى عام 1977 أصدرت الأمم المتحدة إعلان باعتبار هذا اليوم يوما عالميا للمرأة فى جميع أنحاء العالم، وبالمثل تم تحديد يوم 16 مارس من كل عام للاحتفال بالمرأة المصرية عندما شاركت فى ثورة 1919 ونادت بالحرية والاستقلال.

وحرصنا فى هذا اليوم على تقديم نماذج مشرفة للمرأة المصرية فمنهن العالمة والكاتبة والأدبية والإعلامية والفنانة وأستاذة الجامعة ورئيسة الجامعة.
كما نقدم نماذج مشرفة لنساء من كافة محافظات مصر عملن بجهد كبير فى كافة المجالات، ولا ننسى الاحتفال بالأم التى جعل الله الجنة تحت أقدامها.

http://www.youm7.com/News.asp?NewsID=206142

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق