الخميس، 4 فبراير، 2010

عدوى الخنازير بثلاثة أنواع من الأنفلونزا ... جريدة اليوم السابع


أكدت د. عالية عبد الفتاح أستاذ رعاية الحالات الحرجة طب القاهرة قائلة :
لم يحدث حتى الأن أنتقال لفيرس أنفولونزا الخنازير من الخنازير الى الأنسان مباشرة، لكن تحور الفيرس الذى يحدث فى الخنازير سواء لأنفولونزا الخنازير والطيور والأنفولونزا العادية التى تصيب الأنسان، وذلك نتيجة لوجود مستقبلات الخلايا والتى بدورها توجد الفرصة لذلك التحور وبذلك ينتقل بشكله الجديد الى الأنسان.
وتؤكد د. عالية عبد الفتاح قائلة :
الخنازير لم تكن مصابة فى الأساس ولكنها كانت بيئة صالحة لتحور الفيرس والتى تؤدى الى أصابة الأنسان.
جاء ذلك خلال الندوة التى أقيمت فى معرض الكتاب حول أهمية التوعية بمرض أنفولونزا الخنازير والتى حضرها أ/ مجدى الجلاد، والأعلامى خيرى رمضان، ود. عبد الهادى مصباح أستاذ المناعة وزميل الأكاديمية الأمريكية للمناعة.
أما عن الأثار الجانبية المصاحبة للفاكسين وهو المصل الوقائى للفيرس تحدثت د. عالية عبد الفتاح قائلة :
بشكل عام يجب أختبار أى مصل وقائى للتعرف على فاعليته وكفاءته وأثاره الجانبية والتى من الممكن أن ينتج عنها مضاعفات، وهذا يجب أن يتم على مدار سنين، وبالفعل بدأ أجراء هذة الدراسات بالخارج لكن نتيجتها ليست بين يدينا حتى الأن، وبالتالى لا نستطيع أن نجزم بأثاره الجانبية.
كما تحدث د. عبد الهادى مصباح أستاذ المناعة وزميل الأكاديمية الأمريكية للمناعة قائلا :
بالطبع الخنازير هى التى نقلت الفيرس فى البداية ولكنها الأن ليست المصدر فقد تولى الأنسان عنها هذة المهمة بعد ذلك، ولكن الخطورة تكمن فى عدوى الخنازير بالثلاث أنواع من الأنفولونزا وهى أنفولونزا الخنازير والطيور والأنفولونزا العادية التى تصيب الأنسان، وبالتالى يتحور الفيرس بداخلها وينتج لنا نوع جديد، وخاصة مع توطن أنفولونزا الطيور فى مصر، ووجود البيئة الصالحة لذلك لتواجد مزارع الخنازير والطيور فى مكان واحد.
ونفى د. عبد الهادى مصباح حدوث شلل نتيجة لتناول المصل الوقائى للفيرس قائلا :
لم تسجل حتى الأن أى حالة أصيبت بالشلل نتيجة تناول الفاكسين، ولكن الشلل قد يحدث بشكل عام نتيجة العدوى الفيروسية، والفاكسين مصنع بنفس تقنية تصنيع الأنفولونزا الموسمية، ومن هنا فأختبار المصل لمعرفة أثاره بعيدة المدى، فمن الممكن أن نأخذها من معرفة الأثار الجانبية للأنفولونزا الموسمية.
كما تم خلال الندوة مناقشة أسهام الأعلام فى تضخيم مشكلة أنفولونزا الخنازير، وأيضا وجود أقتراحات من جانب الحضور بأنشاء صفحات علمية وطبية متخصصة فى الجرائد اليومية للتوعية من الأمراض وكيفية الوقاية منها، ونشر العادات الصحية السليمة بصورة مبسطة للقارئ العادى.

وممكن تقروا الموضوع على موقع جريدة اليوم السابع :

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق